كيف أداوم على قيام الليل

كيف أداوم على قيام الليل

صلاة قيام الليل

صلاة قيام الليل من الصلوات التي يتقّرب بها المسلم إلى ربّه، فهي صلاة يؤديّها المسلم ليلاً، إذ يبدأ وقتها بعد صلاة العشاء إلى ما قبل صلاة الفجر، ومن المستحبّ أن تصلّى في الثلث الأخير من الليل؛ وذلك لأنّ الله سبحانه وتعالى ينزل في هذا الوقت إلى السماء الدنيا، ويستجيب لكل ّمسلم يدعوا له في هذا الوقت من الليل، فتعدّ صلاة قيام الليل من أكثر الأعمال التي يجزى عليها المسلم، وتكفّر عن ذنوبه وسيّئاته، وتنهى المسلم عن ارتكاب الآثام والمعاصي، وتكون حافظة للجسد من أي مرض قد يصيبه، لقول الرسول صلّى الله عليه وسلّم: "عليكم بقيام الليل فإنّه دأب الصالحين قبلكم، وقربة إلى الله تعالى، ومكفرة للسيّئات ومنهاة عن الإثم، ومطردة للداء عن الجسد".

عدد ركعات قيام الليل

عدد الركعات التي تصلى في قيام الليل، تبدأ من ركعتين إلى اثنتي عشرة ركعة، ويقوم المسلم بأداء كل ركعتين منفصلتين، ثمّ يقوم بالتسليم بعد كل ركعتين، والبدء بركعتين جديدتين، فكان الرسول صلّى الله عليه وسلمّ يصلي عشرة ركعات قيام الليل، ويصلي الشفع والوتر، فذلك يكون المجموع ثلاث عشرة ركعة، وللمسلم حرية الاختيار في عدد الركعات التي يرغب في صلاتها.

المداومة على صيام الليل

هناك الكثير من المسلمين الذين لا يستطيعون أداء هذه الصلاة، لذلك سوف نقوم بعرض مجموعة من الخطوات التي تساعد على القدرة على أداء هذه الصلاة وهي

  • أن يشعر المسلم بأنّ الله سبحانه وتعالى، يدعوه ويناديه لأداء قيام الليل.
  • الاقتداء برسول الله صلّى الله عليه وسلّم، فهو لم يترك هذه الصلاة أبداً إلّا في الحالات الصعبة كالمرض أو غيرها من الأمور التي كانت تمنعه عن صلاة قيام الليل .
  • النوم على الجانب الأيمن؛ لأنّ النوم بهذه الطريقة لا تجعل المسلم ينام نوماً عميقاً.
  • التضرّع والدعاء إلى الله سبحانه وتعالى، في أن يعينه على القيام لأداء صلاة قيام الليل.
  • النوم على طهارة وعلى وضوء، وأن ينوي نيّة القيام لأداء صلاة قيام الليل.
  • النوم بعد صلاة العشاء مباشرة، حتى يأخذ قسط كافي من النوم والراحة، لتتمكّن من النهوض لقيام الليل بنشاط وحيوية.
  • عدم إرهاق الجسم في الأعمال التي يقوم بها في ساعات النهار، والحصول على قيلولة النهار، ليحصل الجسم على الراحة الكافية له.
  • عدم الإكثار من تناول الطعام والشراب قبل النوم؛ لأنّ ذلك يعمل على القلق وعدم القدرة على النوم في وقت مبكر.
  • معرفة المسلم بأنّ الله سبحانه وتعالى، يتفاخر أمام الملائكة بالمسلم الذي يقوم الليل.