كيف اذاكر وقت الاختبارات

كيف اذاكر وقت الاختبارات

تعتبر المذاكرة من أهم الأمور التي نحتاجها، خاصة في أوقات الإمتحانات، فالمذاكرة هي السبيل الوحيد للحصول على النجاح المرجو، فيجب أن نكون على قدر عالي من النّشاط، حتى نحصل على ما نريد، سواء أكان الهدف التخرج، أو النجاح بصفة عامة، وما إلى ذلك، ولكي نحصل على ما نريد، يجب علينا أن نجد ونجتهد، فكما تعلمون، لكل مجتهد نصيب، ولكل شخص يجتهد يحصل على مراده فورا، وبدون أي شروط.

المذاكرة: نحاول قدر المستطاع أن نقوم بواجبنا تجاه أنفسنا، من أجل أن نكون شخصيات نافعة في المستقبل، فالمذاكرة تفتح لنا أفاقاً كبيرة، خاصة إن كانت السبيل الأقصر للحصول على ما نحتاج.

كيف أذاكر وقت الإختبارات:

تعتبر المذاكرة من أهم الخطوات التي يجب علينا أن نقوم بها في كل أوقات السنة الدراسية، إلا أن هذه الخطوة يجب أن تتضاعف أوقاتها، في النصف الأخير من السنة، حيث تكون الاختبارات على الأبواب، ويصبح الأمر هينا، إن كنا متابعين للدراسة منذ البداية.

ومن أهم الخطوات الواجب اتباعها للمذاكرة وقت الاختبارات:

1. عليك عزيزي الطالب أن تقوم بتقسيم وقتك، فالجداول الدراسية تعينك بحق لتصبح جاهزا لتخوض الإختبارات بكل قوة، أما التقسيم الوقتي، فيمكنك أن تقوم بتقسيم المادة الدراسية لكل جزء منها نصف ساعة على سبيل المثال، حتى يشمل ذلك كل المنهج الدراسي، ويصبح أمر لم المنهج أمر سهل على الطالب.

2. قم عزيزي الطالب باتخاذ وضعيات مناسبة للدراسة، وحاول أن تعتبر الوقت الذي ستدخل فيه للدراسة، هو وقت مقدس، يجب على الجميع عدم معارضتك أو ايقافك، أثناء الإنخراط في هذه الفترة، فالإسترسال في الدّراسة يصبح صعباً، إن كانت هناك عوائق كثيرة.

3. إن شعرت بتعب أثناء الدّراسة، قم بأخذ إستراحة لمدة ربع ساعة على أعلى تقدير، حتى يتسنى لك المتابعة، والحصول على أفضل النتائج، وحاول قدر المستطاع ألا تربك نفسك، وتجهدها بشكل كبير، فالأمر يصبح عائقا لك، إن إستمريت في القتال من أجل إنهاء المنهج.

4. أمسك المادة الدراسية، وحاول أن تمسك السهل فيها، وحاول أن تحغظه عن ظهر قلب، ثم قم بالتعامل مع الجزء الأصعب في المادة، ويمكنك غتباع أسلوب معين في الدّراسة، كالتلخيص، أو وضع اليد على النقاط المهمة.

5. يجب عليك الأخذ بعين الإعتبار أن المادة العلمية تختلف عن المادة الأدبية في الدّراسة، فيجب أن تحضر الأدوات اللازمة لتقوم بما يتوجب عليك فعله، أثناء الدّراسة، للحصول على أفضل نتيجة بإذن الله، وبالتوفيق لكل الطلبة الأعزاء.