ما فوائد الشاي الأخضر للتخسيس

ما فوائد الشاي الأخضر للتخسيس

الشاي الأخضر

يعتبرُ الشاي الأخضر أحدَ أنواعِ الشاي الشهيرة المُستخدمة بكثرةٍ في العالم، ويمتازُ باحتوائه على نسبةٍ قليلة من المواد المؤكسدة مقارنةً بأنواعٍ أخرى من الشاي، كما لا يمرُّ بعمليّة التخمير التي تتبعُ مع الشاي الأحمر، ويطلقُ على الشاي الأخضر أيضاً اسم الشاي اليابانيّ باعتبار اليابان الدولةَ الرئيسة المنتجة له، إضافةً للصين وفيتنام.

تُجرى منذ عقودٍ قليلة الكثيرُ من التجاربِ والدراسات الطبيّة على الشاي الأخضر، منها بهدفِ تحديد فوائدِه العلميّة، حيث أثبتت بعض الدراسات مدى أهميّتِه في مقاومة العديد من المشاكل الصحيّة كتسوس الأسنان، وحماية اللثة، ومقاومة البكتيريا الضارّة تحديداً التي تسبّبُ الرائحة الكريهة للفم، إضافةً لفوائدِه الكبيرة في التخسيس، وهذا ما سنتحدّثُ عنه فيما يلي.

فوائد الشاي الأخضر للتخسيس

يساعدُ الشاي الأخضر على التخفيفِ من الوزن والحصول على جسمٍ رشيق، وهذا ما أشارتْ إليه أكثرُ من دراسة حيث بيّنت وجود علاقة مباشرة ما بين الشاي الأخضر وتخسيس الوزن؛ ويعود هذا لقدرتِه الكبيرة على حرق نسبةٍ كبيرة من الموادّ الدهنيّة، والشحوم المتراكمة في مناطق مختلفةٍ من الجسم كالبطن، والأرداف، وآخر التجارب التي أنْجزتْ فيما يتعلّقُ بهذا الموضوع هي عبارة عن دراسة أمريكيّة أُجريت تحديداً على الرجال، وأثبتتْ أنّ تناول الشاي الأخضر ثلاثَ مرّات كل يومٍ، يحرقُ حوالي مئتيْن من السعرات الحراريّة، كما أنّ يُسرعُ من عملية الأيض، ويحفّزُ من قدرةِ الكبد على القيام بوظائفِه.

كيفية استخدام الشاي الأخضر للتخسيس

يمكنُ اتباع الخطوات التالية للاستفادة من الشاي الأخضر بشكلٍ أكبر وأسرع، بحيث تعتمدُ على تناول أربعة أكواب منه بالشكل التالي:

  • تناول كوب من الشاي الأخضر على الريق: يمكنُ تناوله ساخناً أو بارداً على الريق فورَ الاستيقاظ من النوم، بحيث يُحفّز من عملية حرق الدهون، ويحتوي على موادّ ذات خصائصَ مضادّة لعمليّاتِ الأكسدة تعمل بدورها على تقويةِ جهاز المناعة في الجسم، وتشيرُ بعض الدراسات إلى أنّ الشاي الأخضر البارد تحديداً يحرق سعرات حراريّة أكثر مقارنةً بالساخن منه؛ كونَه يستخدم كثيراً من الطاقة في تسخين المشروب البارد.
  • كوب قبل الإفطار: ويكون بشرب كوب آخر منه، ويُفضّل شربُ كوبين، بحيث يمنحُ شعوراً بالشبع فيجعلُ الإنسان يأكل كميّة أقل خلال وجبة الإفطار، وخلال بقيّة اليوم أيضاً، ويُنصحُ هنا بتناول وجبة الإفطار بحيث تُحفّز عمليتيْ التمثيل الغذائي والأيض.
  • كوب قبل الغداء: تناولُ كوب ثالث قبل وجبة الغداء، فيساعد على حرق سعرات أكثر، ويمنحُ شعوراً آخر بالشبع.
  • كوب قبل العشاء: وأخيراً هنا يجب على الشخصِ تناولُ كوبٍ قبل وجبة العشاء، أيْ في المساء، ويُفضّل تناولُ كوبٍ آخرَ أيضاً في حال الشعور بالجوع خلالَ هذا الوقت.