أسهل طريقة للحفظ والمذاكرة

أسهل طريقة للحفظ والمذاكرة

المذاكرة

الكثير من طلبة المدارس أو الجامعات يعانون من عدم القدرة على الحفظ والمذاكرة، وقد تكون المشكلة بسبب قلة التركيز أو عدم الرغبة في الدراسة، أو الانقطاع عنها لفترة قصيرة أو طويلة تؤدي لكسل العقل، والجميع يبحث عن طريقة مناسبة للحفظ والمذاكرة بسهولة وسرعة ابتغاء للنجاح والتقدم والتفوق.

طرق سهلة للحفظ والمذاكرة

هنالك عدة طرق مكملة لبعضها البعض لتصبح طريقة واحدة سهلة من أجل إنجاز حفظ ومذاكرة كتاب أو كتب محدّدة للمدرسة أو الجامعة ومن تلك الطرق:

  • الجلوس في جوّ هادئ ومحفز للمذاكرة والحفظ، والابتعاد عن الضجيج أو تجمع الناس أثناء المذاكرة لئلا ينشغل العقل في أشياء أخرى بعيدة عن المذاكرة والحفظ، واختيار مكان فيه مكتب للجلوس عليه وتوفر القلم والأوراق وكذلك الماء للشرب في كل حين أثناء الدراسة، والابتعاد عن مكن النوم لئلا يغلب على الشخص النعاس أثناء المذاكرة، والابتعاد عن المذاكرة في أشعة الشمس أو البرد.
  • لتسهيل الحفظ وقت الامتحان يجب أن يتابع الطالب مذاكرته أولاً بأول ليكون لديه خلفية وفكرة مسبقة عن المعلومات الموجودة في الكتاب، وعدم ترك الدراسة للتراكم في يومٍ واحد فيشعر الطالب بصعوبة وتعقيد المعلومات أثناء الحفظ وعدم القدرة على الإلمام بجميع ما يحتويه الكتاب.
  • للحفظ والمذاكرة بشكل سريع يجب تحديد المعلومات الهامّة في الكتاب والتي تستحق المذاكرة والحفظ وترك غير المهم والذي لا يحتمل طرحه في ورقة الامتحان، وبعد ذلك يجب تقسيم كلّ عشر صفحات لتحديد وقت محدّد لدراسة تلك الصفحات، فتقسيم الوقت مهم جداً من أجل الإنجاز في المذاكرة والحفظ، وبعد ذلك يجب قراءة جميع المعلومات قبل حفظها لأخذ فكرة عامّة عن الموضوع فتصبح الأفكار سلسة ومألوفة لدى العقل، ومن ثم ّالمباشرة في حفظ كل معلومة وربطها بالمعلومات السابقة تجنباً للنسيان.
  • من الطرق السهلة في الحفظ ربط المعلومات بقصص وأفكار لتذكرها في الامتحان بسرعة، أو كتابة المعلومات بعد حفظها على دفتر من خلال وضع الأسئلة والإجابة عليها أو كتابتها عشوائياً من أجل تذكّر جميع ما حفظ.
  • تسميع كل ما حفظه الدارس وذاكره من خلال مساعدة الأهل في ذلك، أو التسميع للنفس، وهذه الطريقة تساعد عى تثبيت المعلومات في العقل، وهو ما يسمى بالمراجعة.

بعد اتباع هذه الطرق في الحفظ والمذاكرة ينصح الطالب بالتغذية الجيدة؛ لأن العقل السليم في الجسم السليم، وينصح أيضاً بتناول زيت السمك الذي يقوي الذاكرة، وينصح بالراحة، والنوم الجيد ،وارتداء النظارات أثناء المذاكرة، واستخدام الوسائل الحديثة في المذاكرة كالرجوع للإنترنت المليء بالمعلومات.