وسائل التحكم عن بعد

وسائل التحكم عن بعد

جهاز التحكم عن بعد

جهاز التحكم عن بعد هو عبارة عن جهاز يعمل إلكترونياً يسمح بالسيطرة على الجهاز عن بعد ويُستخدم في معظم الأجهزة الكهربائية والإلكترونية مثل التلفاز، والمكيفات، والسيارات.

تم تشغيل أول جهاز للتحكم عن بعد ما بين (1914-1918م)، حيث كان زورقاً يمكن التحكم به بواسطة الراديو، وكان هذا إبان الحرب العالمية الأولى، حيث صُمم لمحاربة سفن الأعداء، وتمّت صناعة العديد من الأسلحة التي يتحكم فيها عن بعد، حيث أصبح هذا متاحاً للعالم في منتصف الخمسينيات، أما في وقتنا الحاضر فيستعمل الرجل الآلي (الروبوت) بواسطة التحكّم عن بعد للعمل في الأماكن الخطيرة.

مبدأ عمل جهاز التحكم عن بعد

عموماً هناك عدة أنواع من أجهزة الريموت كنترول منها:

  • أجهزة تعمل بواسطة تردّدات الراديو، مثل الريموت الذي يُستخدم لفتح أبواب الكراجات وإغلاقها، حيث يعمل هذا النظام على نقل الإشارات الكهربائية بشكل غير مرئي، وهذه الإشارات تستطيع العبور من خلال الحواجز البسيطة، والخفيفة مثل الأبواب والحوائط، أما عن عملية انتقال الأوامر فإنها لا تتطلب توزيع الإشارات في كل الاتجاهات.
  • أجهزة تعمل من خلال الأشعة تحت الحمراء، مثل ريموت التلفاز، وهذه الأجهزة تعمل بنفس طريقة الأجهزة التي تعمل بواسطة ترددات الراديو، باستثناء أنها تستخدم نبضات من الأشعة تحت الحمراء بدلاً من ترددات الراديو، لإرسال الإشارات التي لا نراها بالعين المجردة إلى جهاز الاستقبال، والذي يقوم بتمرير هذه الإشارات إلى المعالج والذي بدوره يقوم بزيادة نسبة الصوت، وهذه الإشارات يجب أن تكون على مسافات قريبة من الجهاز، لأنّها لا تستطيع اختراق الحواجز، وحتى لا يحصل تداخل في إشارات الأجهزة مع بعضها البعض، وهناك أيضاً عدّة مصادر مختلفة للأشعة تحت الحمراء والتي تشمل كذلك أشعة الشمس، وجسم الإنسان، والمصابيح الفلورية، ولتجنُب أي خلل ناجم عن هذه المصادر أو أيّ تشويش منها، فإنّ مستقبل هذه الأشعة على التلفاز يتجاوب مع طول موجات معيّن فقط من ضوء هذه الأشعة، والذي يكون في معظم الأحيان 980 نانومتر، ورغم كلّ هذه الإجراءات فإنّ أشعة الشمس تستطيع التشويش، بسبب أشعتها تحت الحمراء والتي يبلغ طولها حوالي 980 نانومتراً، ولعلاج مثل هذه المشاكل فإنّه يتم إيصال الإشارات الصادرة عن جهاز التحكّم بتردّدات غير مطابقة لأشعة الشمس، وهنا المستقبل لن يستجيب إلا للضوء ذي التردد 980 نانومتراً.
  • أجهزة التحكّم عن بعد صوتياً: يتم التعامل مع هذه الأجهزة عن طريق تحويل الموجات الصوتيّة والفوق صوتيّة إلى إشارات إلكترونيّة.
  • التحكّم عن بعد ميكانيكياً: وهي عبارة عن طريقة آمنة للتعامل مع الموادّ الخطيرة.