فوائد وأضرار جنين القمح

فوائد وأضرار جنين القمح

جنين القمح

يعتبر جنين القمح من المصادر الغنية جداً بالكثير من العناصر الغذائية الأساسية، ويُحضَّر جنين القمح خلال عملية معالجة حبوب القمح من أجل طحنها لتحويلها لطحين أبيض، ويشكل الجنين 3% من بذرة القمح الواحدة، ويعد واحداً من أكثر عشرة عناصر غذائية تحتوي على الفيتامينات والمعادن، بالإضافة إلى الدهون الصحية، كما يعتبر مصدراً غنياً بالطاقة، والبروتين، والألياف، ومضادات الأكسدة.

فوائد جنين القمح
  • ينشط الجهاز الهضمي: لجنين القمح فوائد عديدة للجهاز الهضمي، فوجود الكثير من الألياف ينشط وظيفة الجهاز الهضمي، ويخلص الجسم من العناصر الضارة، والسموم الموجودة في الجسم.
  • يحسن الصحة الجنسية: يحتوي جنين القمح على كمية وفيرة من فيتامين هـ، فهو يعزز وظيفة الجهاز التناسلي لدى الرجال والنساء على حد سواء، ويزيد الرغبة الجنسية لديهم.
  • يفيد البشرة: يؤخر جنين القمح ظهور التجاعيد، وعلامات التقدم بالعمر، ويزيد نضارة البشرة وليونتها، ويمكن التخلص من الهالات السوداء حول العين من خلال خلط جنين القمح مع القليل من اللبن، ووضعه على الهالات السوداء.
  • يقلل احتمالية تشوهات الأجنة: يحتوي جنين القمح على نسبة عالية من حمض الفوليك الذي يقلل احتمالية حدوث عيوب خلقية عند الأجنة، ولهذا ينصح بتناوله خلال فترة الحمل.
  • يقي من الإصابة بالجلطات: جنين القمح له تأثيرات مضادة للأكسدة تقي من الإصابة بالجلطات، ومحاربة تلف الخلايا.
  • يزيد قوة وصحة الشعر: مادة الثيامين الموجودة في جنين القمح مهمة جداً للحفاظ على صحة الشعر، وزيادة لمعانه وحيويته.
  • يقاوم الإصابة بضمور العضلات: تحارب المواد الغذائية الموجودة في جنين القمح الإصابة بتيبس العضلات، ومقاومة الإصابة بضمور العضلات.
  • ينقص الوزن: يسرع جنين القمح عملية التمثيل الغذائي، وحرق أكبر كمية ممكنة من السعرات الحرارية، بالإضافة إلى أن جنين القمح يحتوي على فيتامين ب5، الذي يزيد إنتاج الطاقة، وبالتالي حرق المزيد من السعرات الحرارية، وتحارب الفيتامينات والبروتينات الموجودة فيه سوء التغذية.
  • يعزز المناعة: تكافح المواد الغذائية المتوفرة في جنين القمح الإصابة بالعدوى، وتقوي جهاز المناعة لمحاربة الأمراض.

أضرار جنين القمح
  • يعتبر جنين القمح مصدراً غنياً بمادة الغلوتين، وهناك بعض الأشخاص الذين يعانون من حساسية تجاه هذه المادة، بسبب إصابتهم بمرض السيلياك؛ ولهذا يجب أن ينحصر نظامهم الغذائيّ بتناول الأطعمة والمواد الخالية من الغلوتين، حيث يؤدي تناوله لإصابتهم بالعديد من الأضرار، واضطرابات الجهاز الهضمي، الأمر الذي قد يؤدي إلى الموت عند تفاقم الحالة.
  • لا ينبغي لمن يعاني من السمنة المفرطة الإفراط في تناول جنين القمح؛ لاحتوائه على الكثير من السعرات الحرارية التي ستتحول إلى دهون إذا لم تمارس الرياضة، أو تناول الغذاء الصحي معها.