كيف أتخلص من رائحة الفم نهائياً

كيف أتخلص من رائحة الفم نهائياً

إنَّ رائحة الفم الكريهة تعتبر واحدة من أكثر المشاكل انتشاراً والتي بدورها تسبب إحراجاً واستياءً كبيراً للشخص نفسه ولمن حوله أيضاً. وحسب دراسات عديدة كان مفادها أن رائحة الفم المزعجة هي في معظمها نتيجة للإهمال الشخصي والقليل منه ما كان بسبب مرض عضال في الفم. وحسب الدراسات أيضاً فإن المسبب الرئيسي الذي يؤدي فعليّاً إلى وجود هذه الرائحة هو وجود مشاكل في اللسان، الأسنان، الحلق والجهاز الهضمي.

محتويات
  • ١ المشاكل المسببة لرائحة الفم وكيفية الوقاية منها
    • ١.١ الأسنان
    • ١.٢ الّلسان
    • ١.٣ مشاكل الجهاز الهضمي
المشاكل المسببة لرائحة الفم وكيفية الوقاية منها

لذلك كان لا بد من اتباع تعليمات طبيّة تختص بكل جزء منهم على حدى لتفادي وجود رائحة للفم، وهي كالتالي:

الأسنان

أولاً يجب عليك الإهتمام بنظافة أسنانك وذلك بغسلها وتنظيفها من مرتين إلى ثلاث مرات يومياً والحفاظ على تنظيفهم قبل للنوم. فصحيح أن تنظيف الأسنان لن يقي وحده من وجود هذه الرائحة إلا أنه عامل ضروري جداً ومساعد في الوقاية من ذلك، فيجب استخدام معجون يحتوي على مادة الفلورايد لضمان التخلص من البكتيريا وبقايا الطعام العالقة، كما عليك الحرص على تنظيف الفرشاة نفسها جيداً بالماء وتغييرها بشكل دوري كل ثلاثة إلى أربعة أشهر مرة.

الّلسان

بالانتقال إلى اللسان وهو حسب دراسات عديدة يعتبر الحاضن الأكبر للبكتيريا نتيجة للتشققات والفتحات الموجودة عليه، فيتعبر مكاناً ملائماً لنمو البكتيريا عليه. لذلك يجب تنظيف اللسان جيداً والحرص على إزالة المادة اللّزجة الموجودة عليه، ويكون تنظيفه بوضع معجون الأسنان عليه حتى أقصى نقطة وذلك لمدة 90 ثانية للتخلص من البكتيريا التي توجد في شقوقه. ثم ننتقل إلى مرحلة كشط اللسان للتخلص من المادة البيضاء الموجود على اللسان لأن وجودها يعتبر مؤشراً على وجود بكتيريا وبالتالي رائحة كريهة.

مشاكل الجهاز الهضمي

امّا بالنسبة لرائحة الفم الصادرة عن وجود مشاكل في الجهاز الهضمي كالمعدة والأمعاء، فهنا يجب مراجعة الطبيب واستشارته جيداً. والحلق يعتبر مكاناً ملائماً أيضاً لنمو وتكاثر البكتيريا لذلك يجب التخلص من البلغم في حالة وجوده، هذا ويمكن التخلص منه عن طريق المضمضة باستخدام الماء الدافئ مع الملح لقتل البكتيريا التي تسبب البلغم والمخاط، ولا تنس أن تستشر طبيبك في حالات الالتهابات المزمنة لوصف العلاج الدوائي الصحيح.

ومن النصائح التي من الممكن الحفاظ على القيام بها أيضاً هو شرب كميات وافرة من المياه، تناول الخبز والحبوب، تناول السلطة التي تحوي نسبة جيدة من الألياف والخضراوات وأهمها البقدونس، كما أن العلكة الخالية من السُكر قد تساعد في التقليل من رائحة الفم ايضاً.