كيف أتخلص من وجع الأسنان

كيف أتخلص من وجع الأسنان

محتويات
  • ١ آلام الأسنان
  • ٢ أسباب ألم الأسنان
  • ٣ أعراض وجع الأسنان
  • ٤ كيفية تشخيص ألم الأسنان
  • ٥ علاج ألم الأسنان
  • ٦ فيديو عن علاج خراج الأسنان
آلام الأسنان

يتعرّض الإنسان في مراحل حياته المختلفة لآلام الأسنان المفاجئة، ويُسبّب ذلك الكثير من التعب والتوتر؛ حيث إنّه وجع لا يُقاوم ولا يمكن تجاهله أبداً، ويمكن تشبيهه بالوخز والنبض الذي يتدفق عبر الفكين والوجه والجوف، ويمكن أن يُصاب الشخص بألمٍ وصداع في الرأس من عدة اتّجاهات.

في أغلب الأحيان يلجأ المصابون بالألم لتناول أقراص تسكين الألم المحتوية على البراسيتامول، وهذا من الأخطاء الشائعة في علاج صداع الأسنان، وقد يختلط الأمر على الإنسان بالنسبة لشكل وأعراض الصداع مع ألم الأسنان.

أسباب ألم الأسنان
  • يُعتبر تسوس الأسنان من أكثر الأسباب الشائعة التي يعرفها الناس في سبب الألم، ولكن التسوس بحدّ ذاته لا يُسبّب أيٍّ من الآلام إذا كان في الطبقة الخارجية من السن، وعندما يصل التسوس للطبقات الداخلية تحدث بعض الالتهابات نتيجةً لتآكل الطبقات التي تحمي السن من العوامل الخارجية، ويُصبح مكشوفاً وأكثر عرضةً لنمو البكتيريا في السن التي تضر بالأعصاب، ومنها ينتج الألم.
  • الخراج والقيح الذي يتكون داخل السن، وذلك نتيجةً لفتح السن وتنظيفه من قبل الطبيب المختص، وفي حال بقاء أي من المواد والبكتيريا داخل السن تُصبح في حال نشط، وتتكاثر بشكل أكبر مُسبّبةً الخراج، وهي مادة صفراء مخلوطة بالدم تتكون على شكل أكياس صغيرة على جانبي السن، وفي هذه الحالة يحتاج المريض لعملية جراحية بسيطة للتخلص من هذه الأكياس الملتهبة.
  • بروز طواحين العقل؛ وهي أحد أكبر المشكلات لدى المراهقيين حتى سن متأخر.
  • التهابات اللثة الحادة.
  • ضعف في مينا الأسنان.
  • الأسنان الحساسة.
  • تعرّي الأسنان من حشوة قديمة تضر بالعصب الداخلي.
  • التوتر والقلق والعصبية من مسببات ألم الأسنان الذي لا يهدأ بأيّ حالٍ من الأحوال، حتى لو تمّ تناول أقراص البراسيتامول أو البروفين، ويشعر المريض أنّ جميع الأسنان والفكين بحالة صعبة لا يمكن وصفها ولا تحملها.
  • نقص الكالسيوم في الجسم.

أعراض وجع الأسنان
  • ألم في الفكين واللثة؛ لا يمكن تحديد مكانه بشكل بسيط.
  • ألم في العينين.
  • ألم في الرأس؛ وفي هذه النقطة يجب معرفة أنّ الإنسان قد يُصاب بألم الرأس لعدة أسباب مختلفة، إذا كان الشخص يعاني من ألم في الجهة الأمامية للرأس فهذا يدل على نقص السوائل في الجسم، أما إذا كان الألم على جانبي الرأس في الجهة الأمامية وبالتحديد منطقة تجويف الجبهة، فهذا يعني أنّ هناك مشكلة في أعصاب العين، ويكون سببها السهر والعادات السيئة وعدم الراحة، أمّا في مؤخرة الرأس فهذا دلالة على انخفاض مستوى ضغط الدم، أمّا إذا كان في وسط الرأس وبشكل دائري فهذا بسبب الأسنان، ويمتدّ للفكين والجوف، ولا يُنصح بهذه الحالة تناول المسكنات، لأنها لا تجدي نفعاً.
  • عدم القدرة على فتح الفم بالشكل الطبيعي.

كيفية تشخيص ألم الأسنان
  • لمعرفة مكان الألم وعلاجه يجب فحص جميع الأسنان لتحديد مكان الألم، ويتمّ ذلك بإحضار ملعقة معدنية خاصة بالطعام، ثمّ اضربي على كل سن على حدة بشكل خفيف مع ملامسته بعض الشيء، وعند الشعور بالألم أثناء ضرب السن يتحدّد مكان الألم ويسهل العلاج المنزلي الموضعي، وفي حالة وجود الألم الليلي فقط للأسنان وأثناء الراحة؛ هذا يعني أنّ الأعصاب في حالة من الالتهاب الذي يحتاج للطبيب المختص لمعرفة الأسباب وعلاجها، وعادةً ما يتم سحب العصب للأسنان المتضررة.

علاج ألم الأسنان
  • تنظيف الأسنان بالماء والملح يُخفف من الألم ويسكّنه لعدة ساعات.
  • وضع القليل من زيت القرنفل على مكان الألم بواسطة قطنة صغيرة أو قطارة، وفي حالة وجود ألم شديد يمكن وضع بضع قطرات من زيت القرنفل مع حبتين من القرنفل في قطنة ووضعها على مكان الألم والضغط عليها قليلاً.
  • تناول عصير الليمون الطبيعي البارد قد يُخفف من الألم.
  • المضمضة بالغسول الخاص للفم للمحافظة علية نظيفاً ومعقماً؛ فهذا يمنع من نمو البكتيريا التي تُهيج الأسنان وتزيد من الألم.
  • مضغ أوراق النعناع الخضراء الطازجة يزيل الألم بشكل بسيط.
  • وضع كمادات من الماء المثلج على الخد في الجهة الموجود فيها الألم.
  • وضع كمادات من الكحول الطبيّة على مكان السن المتضرّرة.
  • استعمال جل الأسنان الخاص بالأطفال قد يُسكّن الحالة لعدة ساعات.
  • الامتناع عن تناول السكريات والأطعمة الساخنة عند الشعور بألم الأسنان.

فيديو عن علاج خراج الأسنان

للتعرف على المزيد من المعلومات حول علاج خراج الأسنان شاهد الفيديو.