من هو نبي اليهود

من هو نبي اليهود

الديانة اليهودية

تعتبر الديانة اليهودية أقدم الديانات السماوية الإبراهيمية على الإطلاق، إذ يقدر عدد من ينتسبون إليها اليوم بقرابة خمسة عشر مليون نسمة حول العالم، وذلك على الرغم من كون تعداد اليهود حول العالم هو من الأمور التي فيها اختلاف كبير جداً.

يرجع تأسيس الديانة اليهودية إلى نبي الله موسى –عليه السلام-، فهو الرسول الكريم الذي يؤمن به كلٌّ من اليهود، إلى جانب المسيحيين، والمسلمين على حدٍّ سواء. أرسل الله تعالى رسوله موسى إلى بني إسرائيل، وأيده بالمعجزات التي تدل على صدق نبوته، وصدق ما يتفوه به، كما أيده الله تعالى بأخيه هارون؛ الذي يحظى أيضاً بمكانة عظيمة بين مختلف المتدينين حول العالم، وفيما يلي بعض التفاصيل عن الرسول موسى –عليه السلام-، وعن الديانة اليهودية.

موسى نبي اليهود

قصة موسى –عليه السلام- قصة معجزة، خاصة في بدايتها، حيث تدل الإنسان على عظمة الله تعالى، وتجعله موقناً بأن أوامر الله تعالى كلها خير مهما بدت عكس ذلك.

ولد موسى –عليه السلام- بين بني إسرائيل، وتربى في بيت فرعون الطاغية، فهو من نسل إبراهيم الخليل –عليه السلام-، وهو النبي والرسول الذي يحظى بمكانة عالية جداً، وأهمية لا نظير لها لدى مختلف المعتقدات الإبراهيمية.

أرسل الله تعالى موسى إلى قومه المستعبدين من قبل فرعون، حتى يحررهم، ويخرجهم، ويخلصهم من طغيان فرعون وقومه، وقد أنزل الله تعالى إلى موسى –عليه السلام- كتاب التوراة، ذلك الكتاب الذي يعتبر جزءاً رئيسياً وأساسياً من المعتقد اليهودي.

أما كتاب التلمود؛ فهو ذلك الكتاب الذي يحمل شروحات للنصوص التوراتية، وهو من الكتب الهامة جداً بالنسبة لليهود، هذا ويعتبر كتاب التوارة من الكتب المقدسة وفقاً للمعتقدين: الإسلامي، والمسيحي، غير أنه أطلق عليه من قبل المسيحيين اسم العهد القديم.

من أهم ما جاء به موسى –عليه السلام- تلك الوصايا التي تنظم حياة الناس، وتضفي عليهم الأخلاقية في التعامل، وتجعل الحياة ما بينهم أفضل، وتعرف هذه الوصايا باسم الوصايا العشر، وتلقى اهتماماً وحفاوة كبيرين في المعتقدين اليهودي، والمسيحي، إلى جانب كون العقيدة الإسلامية تدعو إليها من خلال القرآن الكريم.

تتضمن الوصايا العشر على وصايا تتعلق بواجبات الإنسان تجاه ربه؛ كتوحيده، وعدم تجسيده، وعدم الحلف باسمه بالباطل، وتقديس يوم السبت، وواجبات الإنسان تجاه مجتمعه؛ كالبعد عن القتل، والزنا، والسرقة، وشهادة الزور، وأخيراً بر الوالدين، وإكرامهم.

هذا وقد أرسل الله تعالى العديد من الأنبياء إلى بني إسرائيل بعد وفاة موسى –عليه السلام-، لهذا فهناك العديد من الشخصيات التي تحظى بتوقير اليهود بشكل كبير، حتى يومنا هذا.