معلومات عن نبات الجزر

معلومات عن نبات الجزر

محتويات
  • ١ الجزر
الجزر

ينتمي الجزر إلى الفصيلة الخيميّة، والجزء المأكول منها هو جذورها التي تمتد في التربة، وهو على عدّة ألوان وأصناف كالأورجواني، والأرجواني المحمرّ، والأصفر المائل إلى اللون الأبيض، ويعتبر الجزر من الخضروات التي تتوفّر طيلة أيام السنة، حيث تتمّ زراعته في فصل الصيف في البلاد الحارّة في بيوت بلاستيكية لحمايته من أشعّة الشمس، وللجزر قيمة غذائيّة عالية فكلّما كان لونه أكثر احمراراً دلّ هذا على أنّه يحتوي على نسبة عالية من مادّة الكاروتين التي يحتاجها الجسم.

الموطن الأصلي للجزر

تعتبر مناطق آسيا الوسطى وشمال أفريقيا والشرق الأوسط هي الموطن الأصلي لهذا النبات، ومنها انتشر إلى بقية دول العالم، وقد اُستعمل منذ القدم عند الإغريق والرومان حيث ذكروا جُلَّ فوائده في كتاباتهم منذ أكثر من مئتين وثلاثين سنة قبل الميلاد.

أنواع الجزر
  • الجزر البرتقالي: يكثر نموه في أوروبا ومناطق الشرق الأوسط، ويتميّز هذا النوع بقيمته الغذائية العالية، إذ يحتوي على البيتا كاروتين، والألفا كاروتين.
  • الجزر الأصفر: ينمو في بعض مناطق الشرق الأوسط، ويتميّز باحتوائه على أصباغ اللوتين، والزانثوفيلز.
  • الجزر الأحمر: ينمو في مناطق الصين والهند، ويحتوي على نسبة عالية من الليكوبين، والكاروتين.

فوائد الجزر
  • علاج مشاكل الجهاز الهضمي كعُسر الهضم، والقضاء على البكتيريا التي تتكاثر في الأمعاء والمعدة، وكذلك قدرته في التخفيف من أعراض القولون العصبي، والتخفيف من الالتهابات المعوية، وبالتالي علاج القرحة المعوية، وطرد الديدان.
  • حماية الجلد من ضرر أشعّة الشمس، وتعزيز صحيته بإمداده بالعناصر الغذائيّة المختلفة.
  • علاج التهابات الكلى وتنقيتها من الحصوات.
  • تنظيم معدلات السكر في الدم؛ لاحتوائه على هرمون نافع جداً يخفف أعراض مرض السكري.
  • علاج نزلات البرد والإنفلونزا.
  • المحافظة على صحّة الكبد والمرارة، وتعزيز إنتاج الصفراوية.
  • تقوية جهاز المناعة ضدّ الأمراض المختلفة؛ لأنّه غنيّ بفيتامين ج.
  • التخلّص من التهابات المسالك البولية والمثانة من خلال إدرار البول.
  • الوقاية من فقر الدم؛ لاحتوائه على الحديد.
  • تعزيز صحّة القلب والشرايين؛ لأنّه غني بالبوتاسيوم والمغنسيوم.
  • تقليل معدلات الكولسترول الضار في الدم ؛كونه لا يحتوي على سعرات حرارية ودهون.
  • علاج مرض النقرس لقدرته على طرد الحامض البوليّ من الدم.
  • المحافظة على صحة البشرة، وتأخير ظهور التجاعيد والخطوط الرفيعة، وكذلك زيادة ترطيبها والتقليل من ظهور الحبوب والبثور؛ لاحتوائه على مضادات أكسدة.
  • مقاومة السرطان لاحتوائه على نسبة عالية من فيتامين أ، كما يحتوي على مضادات أكسدة تقضي وتمنع انتشار الخلايا والجذور الحرة
  • تنظيم معدلات ضغط الدم.
  • علاج مرض زيادة نسبة الأسيتوم في الدم أو ما يُعرف بالأسيتونيمي.
  • تعزيز نموّ الشعر ومنع تساقطه من خلال إمداده بالفيتامينات المتنوّعة وخاصّة فيتامين هـ، وأ. كما يطهر جلدة الرأس ويمنع ظهور القشرة بفضل مضادات الأكسدة.
  • تعزيز وظيفة الجهاز التنفسي والتقليل من التهاب الشعب الهوائية والحلق، والتخلّص من البلغم والسعال.

العناصر الغذائية في الجزر
  • فيتامين أ.
  • مادة الكاروتين.
  • نسبة عالية من النشويات والكربوهيدرات.
  • أحماض أمينية.
  • بوتاسيوم.
  • صوديوم.
  • كالسيوم.
  • بورون.
  • فيتامين b6.
  • فيتامين c.
  • فيتامين d.