ما هي طرق الزراعة الحديثة

ما هي طرق الزراعة الحديثة

محتويات
  • ١ الزراعة
  • ٢ طرق الزراعة الحديثة
    • ٢.١ حراثة الأراضي
    • ٢.٢ تسميد التربة
    • ٢.٣ استخدام الماكينات الحديثة
    • ٢.٤ تطوير أساليب الري
    • ٢.٥ البيوت البلاستيكية
    • ٢.٦ تقنيات التكنولوجيا الحديثة
    • ٢.٧ المبيدات الحشرية
الزراعة

لا تزال الزراعة هي المصدر الأساسي للدخل القومي لمعظم الدول، كما أنها الطريقة الوحيدة لحصول الأفراد على الغذاء الذي يضمن استمرارية وجوده في هذه الحياة. وقد اهتم الناس منذ أقدم العصور في قطاع الزراعة لتوفير احتياجات السكان من النباتات الحولية والأشجار المثمرة، كما سعى المزارعون إلى إيجاد طرقٍ وأساليب زراعية متطورة لزيادة الإنتاج الزراعي وتحسين نوعيته، فقد تطور أدوات الزراعة من النوع البدائي إلى آلاتٍ متطورة وسريعة الإنجاز. وسوف نستعرض تالياً عدداً من الطرق التي أحدثت تطوراً في مجال الزراعة:

طرق الزراعة الحديثة حراثة الأراضي

استبدلت وسائل الحراثة القديمة التي كانت تستهلك وقتاً طويلاً بآلاتٍ حديث كالتراكتورات الزراعية الحديثة، والتي حسّنت إنتاجية المزارع بأسلوبها المتقن في تقليب التربة وتهوية الأرض وتخليص الأراضي من الأعشاب الضارة.

تسميد التربة

استخدم المزارعون مجموعة من الأسمدة العضوية والكيميائية لزيادة إنتاج الأرض وتحسين نوعية المحاصيل المختلفة، ومن أشهر هذه الأسمدة هي الأسمدة النيتروجينية، كما أضاف المزارعون عدداً من المعادن الضرورية كالبوتاس، والكالسيوم والفوسفات، والحديد لزيادة خصوبة التربة ومنع تعرّض المحاصيل للتلف.

استخدام الماكينات الحديثة

توفر الماكينات الوقت والجهد على المزارعين وزيادة الإنتاج بشكلٍ ملحوظ، ومنها ماكينة الحصاد والتي تقوم بفصل البذور عن النبات بسرعة كبيرة وبدقة عالية، وتستخدم في حصاد الحبوب، كالعدس، والأرز، والشعير، والقمح، والقطن. بالإضافة إلى ماكينة تقوم بتعبئة الأطباق بالبيتموس في المشاتل والتي تستخدم في إنتاج الخضروات وأشتال الزينة، وهي ماكينة سريعة الإنجاز توفر الجهد والوقت على المزارعين، كما أنّ هناك آليات تقوم بقطف المحاصيل عن الشجر كقطف الزيتون وذلك بسرعة عالية.

تطوير أساليب الري

حلت طرق الري الحديثة محل الطرق التقليدية القديمة والتي تستهلك كمية كبيرة من الماء ووقتاً وجهداً كبيرين، وتنوعت طرق الري الحديث بين الري بالتنقيط، والري بالرشاشات لسقاية النباتات بالطريقة التي تناسب كل صنف.

البيوت البلاستيكية

ساهمت هذه الطريقة في زيادة إنتاج أصنافٍ عديدة من الخضار والفواكه على مدار العام بدلاً من بقاء بعض الثمار مقصورة على فصلٍ واحدٍ في السنة.

تقنيات التكنولوجيا الحديثة

حسنت هذه التقنيات من جودة الثمار من الخضروات والفواكه، من خلال زراعة البذور المحسنة والنباتات المهجنة التي ساعدت في الحصول على ثمارٍ جيدة بكمياتٍ أكبر وخالية من الشوائب وكبيرة الحجم.

المبيدات الحشرية

إذ استخدمت المبيدات الحشرية بانتظام من قبل المزارعين للتخلص من الحشرات الضارة التي تسبب تلف المحاصيل وتخفيض الإنتاج السنوي وتكبّد المزارعين الخسائر المالية الضخمة.