كيف تكون واثقاً في نفسك

كيف تكون واثقاً في نفسك

الثقة بالنفس

إنّ الإنسان يحتاج الكثير من الأمور في حياته لكي يصبح أكثر راحة في تعاملاته مع ذاته ومع الآخرين، ومن أهمّ تلك الأمور الثقة بالنفس، التي تعتبر صفة رائعة وجذابة للشخص الذي يكتسبها، والثقة بالنفس تعتبر كلمة واسعة المعنى في قاموس الفلسفة، فهي تعني احترام الآخرين، والإقدام على العمل الجيد دون تردّد، وأيضاً التمييز بين الأمور الصحيحة والأمور الخاطئة بطريقة لائقة وعلميّة نابعة عن التفكير، ويعتبر التمتع بالثقة بالنفس من الأمور المرغوبة للجميع، ولكنها تحتاج إلى عدة طرق وعدة وسائل يجب إتباعها للحصول عليها.

طرق تحقيق على الثقة بالنفس
  • الثقة بالله هي أوّل خطوات الثقة بالنفس فالله عز وجلّ هو الذي يعطينا القدرة على الإنجاز والنجاح والتقدم خطوات في الحياة، فمع السعي في الحياة وأخذ الأسباب لا بد من التوكل على الله والثقة بتوفيقه، والحفاظ على معيّته.
  • السماع للآخرين والأخذ بآرائهم، فالسماع للآخرين هو أحد آداب الحديث والإنصات التي تعتبر وسيلة للتعلّم منها، خاصّة إن كان المتكلّم من ذوي الخبرة المتعلّمين أو من كبار السن، فذلك يساعد على احترام ذاتك وجعلك أكثر ثقة بنفسك.
  • الابتعاد عن الكذب وخداع الآخرين، فذلك ينفرّهم من شخصيّتك ويبعدهم عنك كما أنّك تكره ذاتك وتصبح أقلّ ثقة بنفسك، بل يجب التكلّم بصدق وعدم النفاق فأنت تكون بذلك تمتاز بشخصيّة مستقلة عن غيرك.
  • الابتعاد عن التكبر ومعاملة الناس على اعتقاد أنّك الأفضل، فهذا معنى خاطئ ومنتشر للثقة بالنفس، وإنّما العكس هو الصحيح فأكثر الناس تواضعاً أكثرهم ثقة بأنفسهم.
  • الالتزام ببعض الحركات الجسديّة التي تشير أنّك واثق بنفسك، كالجلوس بشكل مستقيم بعيد عن الاعوجاج في الرقبة والرأس، والمشي بخطوات مشدودة وواثقة، كما يجب النظر بعيون الشخص الذي تتكلّم معه وأن تشرح بعض النقاط باستخدام اليد ولكن مع الحذر من التمادي في ذلك.
  • الابتسامة عند معاملة الآخرين وذلك مع من همّ أقل منك وظيفة أو أقلّ عمراً، أو من هم أعلى منك بالوظيفة أو أكبر بالعمر، فالابتسامة مقياس للأدب الشخص وحسن أخلاقه، كما أنّها صدقة أوصى الرسول الكريم بها.
  • الاهتمام بالنظافة الشخصيّة والظهور بملابس أنيقة، ولا يشترط في ذلك أن تكون الملابس غالية الثمن بل يجب أن تكون متناسقة ومكوية ولا يوجد بها أي نوع من البقع، فجميعها أمور تزيد من ثقتك بنفسك.
  • أخذ القرار المناسب بعد التفكير وعدم التسرّع في ذلك، فأنت يجب أن تكون مخولاً بحلّ مسائلك وأخذ قراراتك الصحيحة بنفسك، بعيداً عن اتّباع الآخرين أو التأثّر بها.
  • الابتعاد عن مقارنة نفسك بالآخرين أو تقليدهم بملابسهم أو حتى بطريقة حديثهم، فذلك يهدم الثقة بالنفس لديك ويجعلك بلا شخصية ولا رأي.
  • الابتعاد عن الأفكار السلبية الخاصّة بالفتيات فكثير منهن يعتقدن أنّ اللباس هو سبب في الثقة بالنفس فكلما كانت أكثر زينة كن أكثر ثقة بأنفسهنّ وذلك غير الصحيح فإنّ زينة اللباس والتبهرج ليس له علاقة بالثقة بالنفس.