كيف تكتب تقرير صحفي

كيف تكتب تقرير صحفي

التقرير الصحفي

نعيش بعالم المعلومات، والأخبار المتَنوّعة التي يتمّ تناقلها بين الناس بعدّة طرق، والذي يُعتبر التَقرير أحدها، حيث يُقوم كاتب التَقرير بذكر مجموعة من المعلومات، التي توّضح موقفاً معيناً بغض النظر عن مضمون هذا الموقف الاقتصادي، أو الاجتماعي، أو الثقافي، ثم يقوم بطرح بعض التَوصيات بناءً على ما قام بتحليله من معلومات، لذلك عندما يقوم الكاتب بكتابة التَقرير؛ فإنّه يجب أن ينتبه إلى أن تتوفّر فيه السَهولة، والوضوح، وعدم احتوائه على الأخطاء، وأن يتضمّن كافة جوانب الموضوع، والأهم من ذلك المصداقية، ففي حال تم التشكيك بصَدق التَقرير فإنّه يتم إعادته لصاحبه، ويتم تعديل الخطأ الوارد فيه، ومثال على هذه التَقارير هي التَقارير الصَحفية.

أهميّة التقرير الصحفي

يلجأ العديد من الناس إلى قراءة التَقارير الصَحفية، ليتعرّفوا على ما يجري حولهم من أحداث، وذلك لأنّ التَقرير الصَحفي يُستخدم في عرض الأخبار التفصيلية، وأحياناً يُركّز على جانب معين من هذه الأخبار ويقوم بشرحها بشكلاً وافياً، ولأنّه يُعتبر أكثر شمولاً من الأخبار، التي تطرح الحدث بشكل سريع ومُوجز، ثم يقوم كاتب التَقرير بطرح وجهة نظره، ووجهات نظر الآخرين التي لها علاقة بعنوان التَقرير، ومن هذا المنطلق نرى بأنّ للتقرير الصَحفي خصائص معينة، يخضع لها حتى يتم تميزه عن غيره من التَقارير.

نظراً لما يحتويه التَقرير الصَحفي من معلومات سريعة، وسهلة، ومفصّلة أكثر من الخبر فإنّه يُعتبر من الوسائل المهمة، التي تكسب ثقة القارئ، وتحثّه على متابعة القراءة إلى نهاية التَقرير بغض النظر عن طوله، فطريقة كتابة التقرير تمرّ بمراحل يجب الإعداد المسبق لها، والاختيار المناسب للكلمات، وهذا يعتمد على شخصية الكاتب وقدرته على التفكير، ومن أنواع هذه التَقارير الصَحفية التي تختلف في محتواها التَقارير الإخبارية، والتَقارير الحيّة، والتَقارير الشَخصية، حيث إنّ كل نوع يتمّ كتابته بطريقة خاصة.

طريقة كتابة التقرير الصحفي

يخضع التَقرير الصَحفي إلى معايير محدّدة، حيث لا يتم إعداده بطريقة سريعة وعشوائية، وإنّما يجب أن يكون كاتب التَقرير على معرفة بما يجري حوله، وعلى معرفة بكل التغيرات التي يمكن أن تُؤثّر على تقريره، وعندما يبدأ بكتابة تقريره؛ فأولاً يجب أن يقوم بصياغة المقدمة، والتي من خلالها يُمهّد القارئ للموضوع، ويعطيه صورة موجزة عنه، ثم يتطرق إلى جسم التَقرير؛ الذي يوضّح من خلاله كافة تفاصيل الموضوع بدون وجود غموض فيها، وفي نهاية التَقرير يقوم بعرض الخاتمة التي تحتوي على النتائج، ووجهات النظر التي توصل إليها بعد تحليله.

لكُل تقرير عناصره التي يجب تواجدها، والتي تختلف من تقرير لآخر، فإذا أراد الكاتب ضمان النجاح في صياغة تقريره الصَحفي؛ يجب عليه أن يندمج مع الحدث، ويطرح وجهة نظره مع آراء الآخرين بما يشمل كافة جوانب التَقرير، وليس سهلاً على الصحفي الحصول على المعلومات التي يريدها، لذا يجب عليه أن يتحلّى بالإصرار في عمله، فالتَقرير الصَحفي الجَذاب، يجب أن يكون واضحاً، ويحتوي على أكبر كمية من المعلومات بأقل قدر من الجمل.