كيف اعرف صلاة الاستخارة

كيف اعرف صلاة الاستخارة

خلق الله الانسان ضعيفاً ، وليس لديه القدرة على معرفة المستقبل ، كما أن الله عز و جل اختص لنفسه علم الغيب ، فلا يعرفه أحد سواه ، لذلك يحاول البعض اللجوء إلى عالم الشعوذة وقراءة الكف ، وقراءة الفنجان وغيرها الكثير من أجل محاولة معرفة مجريات مستقبله ، ولكن كذب المنجمون ولو صدقوا ، فقد حرم الله عز و جل اللجوء إلى عالم التنجيم وتوعد المنجمون بنار جهنم .

ولكن قد يصادف الانسان في حياته بعض الأمور التي توجب محاولة التنبؤ بالمستقبل ، فمثلا إذا تقدم شاب لخطبة فتاة ، فهي بحاجة إلى معرفة ما إذا كانت ستعيش حياة كريمة معه أم لا ، أو انسان أراد شراء بيت أو سيارة ، فهو بحاجة إلى معرفة ما إذا كان هذا الأمر سيكون خير عليه أو لا ، والانسان لا يستطيع بعينه المجردة وتفكيره البسيط أن يدرك محتويات من أمامه ، من أجل الإجابة عن كل ما يقع في ذهن الإنسان من تساؤلات أحل الله ما يعرف بصلاة الاستخارة .

ما هي صلاة الاستخارة ؟؟؟

صلاة الاستخارة هي صلاة غير مفروضة على الانسان يلجأ فيها العبد إلى الله تعالى متضرعاً له ، من أجل أن يقدم له الخير في أمر من أمور الدنيا ، فيسأل الله بحكم علمه وقدرته على أن ينير بصيرته إلى ما هو خير له في حياته .

كيفية أداء صلاة الاستخارة ؟؟؟

حث الرسول "صلى الله عليه وسلم" أصحابه على أداء صلاة الاستخارة ، وقد قال (ما خاب من استشار ، وما ندم من استخار ) ، حيث أن الاستخارة هي التوكل على الله جل وعلى ، أما عن أداء صلاة الاستخارة ، فيحبذ أن يؤخرها صاحبها إلى آخر النهار ، لتكون آخر شئ يقوم به قبل النوم ، فيصلي ركعتين على غير الفريضة ، ويسلم ثم يبدأ بالصلاة على النبي والثناء عليه ، ثم يدعو دعاء الاستخارة ويخلد للنوه مباشرة .

ما هو دعاء الاستخارة ؟؟؟

(اللهم إني أستخيرك بعلمك ، و أستقدرك بقدرتك ، وأسألك من فضلك العظيم ، فأنت تقدر ولا أقدر ، وتعلم ولا أعلم ، وأنت علام الغيوب ، اللهم إن كنت تعلم (وسمي حاجته) خير لى في ديني ومعاشي ،و عاقبة أمري فاقدره لي ويسره لي ، وإن كان الأمر شراً لي في ديني ودنياي ، فاصرفه عني ، واصرفني عنه ، واقدر لي الخير حيث كان ، وارضني به .)

كيف أعرف نتائج صلاة الاستخارة ؟؟؟

قد تظهر أعراض بعد صلاة الاستخارة تبين أن هذا الأمر خير ، وقد تظهر أعراض تبين أن هذا الأمر شر ، ولكن قد لا تظهر أعراض أبداً ، والهدف من الاستخارة قبل النوم هو امكانية أن يرى الاسنان رؤية خير ، تدلل له على أن هذا الامر خير ، ويكون مرتاحاً منها ، وقد يرى رؤية تزعجه ، وتبين له أن هذا الأمر شر له في حياته ، وتجعله يصرف النظر عن الأمر ، ولكن الرؤية ليست شرط أساسي ، فالحالة النفسية التي يعيشها الانسان بعد الاستخارة لها دور كبير ، فإذا كان الأمر خير يلهم الله الانسان راحة تجاه هذا الأمر ، أما إذا كان شر يلهمه الله شعور بالنفور تجاه هذا الأمر وعدم تقبله ، كما من الممكن ألا يرى الانسان مناماً ، ولا يشعر باختلاف على نفسيته ، في هذه الحالة قد يعيد الانسان الصلاة مرة أخرى ، وقد يترك الأمر لله ، فإذا كان خيراً أتمه الله ، وإذا كان شراً أفسده الله عز و جل .