كيف أكون واثقة من نفسي في المدرسة

كيف أكون واثقة من نفسي في المدرسة

المرحلة المدرسية

تعتبر فترة الدراسة في المدرسة من أكثر المراحل التي تأخذ وقتاً طويلاً من حياتنا، وترتبط بها الذكريات الجميلة والبراءة فهي تأخذ ما لا يقلّ عن اثني عشر عاماً من العمر، ولكن يرافقها في نفس الوقت بعض المشاكل التي تتعلّق بشخصيّة الطالب، فالمدرسة مجتمع مختلف ويجب أن يكون الطالب واثقاً من نفسه حتى يستطيع أن يُبدع ويُظهِر ما في جعبته من تميّز، فكيف يمكن لطالبة في المدرسة أن تكون واثقة من نفسها؟؟، سنقدم اليوم بعض النصائح التي تساعدها في ذلك.

كيف تكونين واثقة من نفسك في المدرسة
  • عليك بزيادة عِلمِك، فعندما تكونين ذات علمِ تصبحين جريئة في الحوار بسبب وجود الإجابات المنطقية لديك، مثل الروايات والقصصوإنّما وكذلك العلوم الواقعيّة، وتابعي الأخبار المحيطة بك وآخر الاكتشافات.
  • ثابري في دراستك وإتمام واجباتك ولا تتأخّري في الصف، ونظّمي وقتك ولا تتأخري عن الحصة المدرسية.
  • حافظي على ترتيب شكلك الخارجي وعلى نظافتك الشخصية، فكثير من الفتيات قد تخسر الصديقات من عدم النظافة الشخصية، فالطالبة المرتبة محط اهتمام المعلمات والطالبات.
  • كوني خفيفة الظل لطيفة التعامل، فهذه الأمور تجلب الصديقات اليك ولمجالستك، وابتعدي عن الكره أو الحقد أو إيذاء الطالبات بلسانك، وحاولي مجالسة الطالبات الصالحات الإيجابيات الاجتماعيات حتى تحافظي على شخصيتك، ولا تحاولي تقليد أي أحد في أي أمرٍ فقط كوني كما أنت.
  • ابتعدي عن مجالس الغيبة والنميمة على أي أحد، فهذه الجلسات توقعك في الكثير من المشاكل، كما أنّها تنشر صورةً غير جيدة عنك ممّا سيجعل الطالبات يرفضن مصادقتك وبالتالي تصابين بعدم الثقة في نفسك.
  • كرّري على نفسك عبارات إيجابيّة منها :أنا واثقة من نفسي"، "أنا محبوبة"، " أنا متفوقة"، حتى يتخزّن داخل عقلك الباطن الصفات الإيجابيّة، وابتعدي عن ترديد الصفات السلبية مثل أنك غير محبوبة أو غير جميلة، فالكل يشعر بالخوف في مواقف معينة ولكن يجب أن يكون لديه القدرة على التحكم بمشاعره والتغلّب عليها، أو يمكنك كتابة الصفات الغيجابية على ورقة وضعيها في مكانٍ ظاهر.
  • شاركي في النشاطات المدرسية المختلفة من برنامج صباحي أو مسابقات المطالعة وحفظ القرآن وغيرها، فهذا يساعدك على الاختلاط بفئات مختلفة من الطالبات.
  • حاولي الدخول في النقاشات المختلفة واستفسري بكل أدب حول أي أمر غير واضح اليك.
  • مارسي الرياضة باستمرار فالرياضة ترفع من الروح المعنوية للشخص وتخلّصه من الطاقة السلبية.
  • شاركي في البرنامج التطوعية واقترحي الأفكار المختلفة مثل مساعدة الفقراء، أو مساعدة الطلاب الصغار في العمر على قطع الشارع أمام المدرسة.