طريقة فرمتة الآيفون

طريقة فرمتة الآيفون

الآيفون

الآيفون نوع من أنواع الهواتف الذكيّة التي أنتجتها شركة أبل بمساعدة من شركة توشيبة اليابانيّة، ويتميز هذا الجهاز بقيامه بالعديد من الوظائف أهمها مشغل الملفات المتعلقة بالوسائط المتعددة، وذلك عن طريق تحميل تطبيق آي بود، ويعمل كهاتف خلوي وذلك عن طريق التطبيق الهاتف، والكاميرا الرقميّة التي تعمل عن طريق تطبيق الكاميرا، بالإضافة إلى جهاز الإنترنت اللوحي الذي يعمل بواسطة تطبيق متصفح الإنترنت سفاري وغيرها الكثير، ويتميّز بوجود العديد من مساحات الأقراص الموجودة بداخله، فمنها 4 جيجا بايت، و8 جيجا بايت، و16 جيجا بايت، و32 جيجا بايت، ويعد من الأجهزة الذكيّة ذات الجودة العالية مقارنة مع غيره من الأجهزة الذكيّة.

فرمتة الآيفون

جهاز الآيفون يحتاج في كثير من الأحيان لعمل فرمتة له، ولعمل ذلك يجب اتباع العديد من الخطوات وهي:

  • تتطلب عملية الفرمته وجود جهاز كمبيوتر أو لاب توب، بالإضافة إلى توفر الكيبل الخاص بالجهاز.
  • تحميل البرنامج الخاص بهذه العملية من خلال الإنترنت على جهاز الكمبيوتر، والذي يطلق عليه برنامج الآي تونز، ومن ثم توصيل الهاتف بجهاز الكمبيوتر وبالكيبل المخصص لعمل ذلك، وبعد ذلك سوف تظهر على شاشة الكمبيوتر نافذة من أجل تحميل البرنامج المتعلقة بها، وفي هذه الحالة يجب الضغط على هذه النافذة، من أجل تحميل البرنامج على جهاز الكمبيوتر.
  • عند استخدام البرنامج للمرة الأولى، يجب تحميل البيانات على هذا البرنامج.
  • البدء بعمل الإجراءات اللازمة وذلك من خلال الحصول على نسخة من البيانات، بواسطة الضغط على الأيقونة التي يطلق عليهاback up now، والضغط على خيار الاحتفاظ بهذه الأيقونة على جهاز الكمبيوتر.
  • عمل فورمات من خلال الضغط على خيار restore، بعد عملية النسخ، وبهذه الطريقة يُسترجع ضبط المصنع، وعند الضغط عليه تظهر العديد من النوافذ، يتوجب الضغط على خيار التالي عند الانتقال من مرحلة إلى أخرى، لكي يتم التوصل إلى نافذة الموافقة على استرجاع بيانات المصنع.
  • عمل restart وبعد ذلك يتم تشغيل الهاتف الخلوي وكأنه هاتف جديد ويستعمل للمرة الأولى، ومن ثم اختيار اللغة التي سوف تُستعمل على الجهاز، والعديد من الإعدادات الأولية التي يتم عملها عند استخدام أي جهاز جديد.
  • استرجاع البيانات من جهاز الكمبيوتر من خلال الضغط على restore back up.
  • بهذه الخطوات تتم فرمتة للآيفون، مع العلم أن هذه العملية تستغرق وقتاً طويلاً، قد يتجاوز الساعة الواحدة ويعتمد ذلك على سرعة الإنترنت في الأجهزة المستخدمة، بالإضافة إلى عدم القدرة على القيام بهذه العملية دون توفر برنامج جيل بريك.