طريقة تقوية الواي فاي

طريقة تقوية الواي فاي

الواي فاي

شبكة الواي فاي هي خدمة من خدمات الاتصال بالإنترنت لا سلكياً دون الحاجة لأسلاك ودون استخدام خط هاتفي ولكن عن طريق الحاسوب المحمول أو الحاسوب الجيبي، وتتميّز هذه الخدمة بأنّها فائقة السرعة والدقة، وتستخدم هذه الخدمة موجات الراديو لنقل البيانات عبر الهواء وتصل سرعتها من 11-54 ميجابايت في الثانية، وتتميّز موجات الراديو بقدرتها على اختراق الجدران والأبنية وسرعتها العالية في نقل البيانات، وقد أصبحت شبكة الواي فاي حالياً متواجدة تقريباً في كلّ الأماكن مثل: البيوت، والفنادق، والمطاعم، والحدائق العامّة، حيث إنّها أصبحت ميزة يبحث عنها الزبائن عند خروجهم للترفيه أو زيارة أحد الأماكن، وقد تتعرّض هذه الشبكة إلى الضعف وتحتاج إلى تقويتها وتسريعها.

طرق تقوية الواي فاي
  • وضع الراوتر أو المودم أو نقطة الوصول في موقعٍ مركزي: حيث يجب اختيار الموقع المناسب لنقطة الوصول بحيث يكون بعيداً عن الجدران ويتوسّط الموقع الذي يتواجد فيها، كذلك يجب أن تكون في مكانٍ مرتفعٍ فمثلاً يجب أن يتواجد في الطابق العلويّ من المكان وليس السفليّ.
  • رفع الراوتر عن الأرض: حيث إنّ الأرض وكذلك قربه من الجدران ومن الأشياء المعدنيّة يسبّب تداخل الإشارات اللاسلكية ممّا يضعف الاتصال.
  • تغيير واستبدال هوائيّ الراوتر: حيث إنّ الهوائيّات المرافقة لجهاز الراوتر تبثّ إشاراتها في كلّ الاتجاهات، وفي حال تواجد الراوتر بجانب الجدران أو قريباً من الأرض فإنّ الكثير من الطاقة سوف تضيع وفي هذه الحالة يمكن استبدال هذا الراوتر بآخر يقوم الهوائيّ بتركيز بث إشاراته باتجاهٍ واحد محدّد.
  • إضافة جهاز إعادة إرسال لاسلكي: يقوم هذا الجهاز بتوسيع نطاق شبكة الاتصالات اللاسلكية دون الحاجة إلى أيّ أسلاكٍ، ويتمّ وضع هذا الجهاز بين الحاسوب وبين الراوتر أو نقطة الوصول وسيتمّ الحصول على إشارة قويّة.
  • تغيير القنوات اللاسلكية: حيث إنّ هناك العديد من القنوات اللاسلكيّة والتي يمكن لإشارة البثّ أن تتبعها، وتوجد قنوات أنقى من غيرها من القنوات الأخرى، فيمكن تغيير القنوات هذه من خاصيّة صفحة configration الخاصّة بالراوتر، ولا يحتاج تغيير هذه القنوات إلى أي تغييرٍ على خيارات الحاسوب.
  • تقليل التداخل اللاسلكيّ: التكنولوجيا اللاسلكيّة التي يكثر استخدامها هي 802.11 والتي تبلغ قيمة ترددها 2.4 جيجاهيرتز، ومعظم الأجهزة اللاسلكيّة التي تستخدم أمواج الراديو مثل المايكروييف والأجهزة الذكية الأخرى تستخدم هذا التردّد، وفي حالة تواجد هذه الأجهزة جميعها في نفس المكان واستخدامها لنفس الراوتر يجعل الحاسوب لا يستجيب إلى الراوتر نظراً للتشويشات التي قد تنتج عن هذه الأجهزة.