طرق تنمية ذكاء الطفل

طرق تنمية ذكاء الطفل

ذكاء الطفل

ترغب كل عائلة في أن يتمتّع أبناؤها بالذكاء والقدرات العقلية الجيدة، وعلى الرغم من أنّ الذكاء له جانب وراثي واضح، إلّا أنّ زيادته لدى الطفل وتنميته يعتمد بشكل كبير على اهتمام الأسرة وعنايتها وإحاطته بالبيئة المناسبة لتحقيق هذا الهدف، كما أنّ إهمال الطفل حتّى لو كان ذكياً بالوراثة سيؤدي نهايةً إلى انخفاض معدّل ذكائه وتراجعه. سنعرض لكم في هذا المقال طرقاً عديدة تساهم في تنمية ذكاء أطفالكم.

طرق تنمية ذكاء الطفل
  • الرضاعة الطبيعية: حيث إنّه من المعروف ومن خلال الدراسات العلمية أنّ حليب الأم هو الغذاء الأفضل لصحّة دماغ الرضيع، فهو يزيد من صحّته، ويقوّي مناعته، ويحميه من الالتهابات الدماغية المختلفة، مما ينمّي من ذكائه.
  • تناول وجبة الإفطار: تحسّن وجبة الإفطار من التركيز والقدرة على التعلّم، كما تحسّن الذاكرة، لذلك يُنصح الأهل بالحرص على تعويد الطفل على الإفطار بشكل يومي، وحال مواجهة الصعوبة في ذلك، لا مانع من البدء تدريجياً معه، ذلك عن طريق تقديم كوب من الحليب أو الرائب المحلّى بالعسل في اليوم الأول، ثمّ الإضافة على هذه الوجبة في اليوم التالي وهكذا.
  • اللعب: تساهم بعض الألعاب والمسمّاة بألعاب الذكاء في تنمية ذكاء الطفل، وذلك لتحفيز دماغه على التفكير الاستراتيجي والتحليل السليم والاستنتاج واتخاذ القرارات، وبالإمكان استبدال الألعاب التقليدية التي لا فائدة منها بألعاب الذكاء الكثيرة، والتي منها: البازل، والشطرنج، والسودوكو، والكلمات المتقطعة، والمكعبات وبناء المنازل، وتمييز الأشكال وتركيبها وألعاب الأرقام.
  • تعلّم الموسيقا أو المهارات اليدوية كالرسم والتلوين والتصوير: تحسّن دروس الموسيقا والمهارات اليدوية بشكل كبير من ذكاء الطفل، حيث تحفّزه وتنّميه، وتدرّب الأطفال على التفكير في أكثر من أمر في آنٍ واحد، مثل تعلّم قيادة السيارة، وذلك لأنّه يستخدم أكثر من أداة في نفس الوقت لتحريكها.
  • اللياقة البدنية: هناك علاقة طردية بين اللياقة البدنية والتحصيل الدراسي كما أشارت لذلك العديد من الأبحاث، حيث إنّ التحصيل الدراسي والقدرة على التفكير الجيّد وتنمية روح الفريق والعمل الجماعي تزداد جميعها بازدياد اللياقة البدنية للطفل.
  • الغذاء الصحّي المتكامل: من المعروف أنّ العقل السليم في الجسم السليم، لذلك فإنّ الاهتمام بتغذية الطفل وتقديم الغذاء الصحّي المتوازن له يساهم في تنمية ذكائه، لذلك يُنصح الأهل بتقديم الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة بشكل دائم للطفل، بدلاً من السكريات والدهون والوجبات السريعة الضارّة بالصحّة.
  • الاهتمام لفضولهم: يتميز الأطفال بحب الاستطلاع والمعرفة للأشياء المحيطة بهم، وفضول كبير للاستكشاف، لذلك يُنصح الأهل بإجابة أسئلة أطفالهم دائماً بإجابات مقنعة واضحة والابتعاد عن تجاهلهم أو الاستخفاف بما يسألونه مهما كان.
  • تنمية الثقة بالذات: ويحصل ذلك بأن يُشرك الأهالي أطفالهم في نشاطات مختلفة في المجتمع سواء في المدرسة أو خارجها، وحثّهم على البحث العلمي.