أين تقع دولة بنما

أين تقع دولة بنما

محتويات
  • ١ موقع دولة بنما
    • ١.١ السكان والعملة واللغة
    • ١.٢ الاكتشاف والتسمية
    • ١.٣ قناة بنما
    • ١.٤ اقتصاد بنما
موقع دولة بنما

تقع دولة بنما أو جمهورية بنما كما هو متداول رسمياً في قارة أمريكا الشمالية أو أمريكا الوسطى، وتتخّذ شكلاً طولياً من اليابسة يصل بين قارة أمريكا الشمالية وقارة أمريكا الجنوبيّة، وبعرضٍ يتراوح بين 80كم إلى 190كم، تحدّها من جهة الغرب دولة كوستاريكا، ومن الجنوب الشرقي دولة كولومبيا في قارة أمريكا الجنوبيّة، ومن الشمال البحر الكاريبي، ومن الجنوب المحيط الهادي.

السكان والعملة واللغة

تعدّ مدينة بنما عاصمة الجمهورية، وتعدادها السكاني يصل إلى 3.9 مليون نسمة، ممّا أبقي مساحاتٍ شاسعة من أراضيها غير مأهولة بالسكان، ولذلك تعدُّ جمهورية بنما أقلّ بلدان أمريكا الوسطى من حيث الكثافة السكانية، والبوا هي العملة الرسمية في البلاد، وتعادل دولاراً أمريكياً، وتعتبر اللغة الإسبانية اللغة الرسمية في الجمهورية، واللغة الإنجليزية كلغةٍ ثانية، كما أنّ قناة بنما هي أهم معالمها.

الاكتشاف والتسمية

تم استيطان جمهورية بنما من قبل عدّة قبائل قبل استيطان إسبانيا لها في القرن السادس عشر الميلادي، لكن جمهورية بنما انشقت عن إسبانيا عام 1821م، وانضمّت لاتحاد دول غرناطة الجديدة، وفنزويلا، والإكوادور، ليشكلوا جمهورية كولومبيا الكبرى، إلا أنّ بنما انفصلت عن كولمبيا عام 1903م، وفيما يخص تسميتها فهناك أكثر من اعتقاد، حيث يعتقد أنّه قد تمّ اكتشاف جمهورية بنما خلال شهر آب في الوقت الذي تنتشر فيه الكثير من الفراشات، حيث إنّ بنما هو المعنى لكلمة فراشات في لغة السكان الأصليين، ويعتقدُ أيضاً أنّها سُمّيت نسبة لشجرة تُسمّى بنما.

قناة بنما

تشقّ قناة بنما الجمهورية طولياً إلى نصفين غربيٍ وشرقي، ويتركّز 98% من السكان في الأجزاء القريبة من القناة، خاصّةً في الجزء الغربيّ منها، وقد تمّ شق هذه القناة بعد توقيع معاهدة بين الولايات المتحدة الأمريكيّة وجمهورية بنما تنص على فرض سيطرة الولايات المتحّدة على الأراضي والمساحات الزراعية الواقعة على ضفتي القناة، وقد استغرق شق القناة عشرُ سنوات، ما بين عام م1904 إلى عام 1914م، إلا أنّ ملكية القناة انتقلت إلى جمهورية بنما بعد معاهدةٍ عُقدت عام 1977م تنصُ على نقل الملكية في عام م1999، وفعلاً تمّ تنفيذ الاتفاقية في موعدها.

اقتصاد بنما

تعتمد جمهوريّة بنما في اقتصادها على الزراعة والصناعة، وتستقطب الزراعة في بنما 26% من السكان الذين يعملون بها كمصدرٍ أساسيٍ لرزقهم، فينتجون قصب السكر، والتبغ، والأرز، والكاكاو، والموز، والبن، وفيما يخص ّالثروة الحيوانيّة فهم يربّون الأبقار، أمّا بالنسبة للصناعة فهي تعتمد على المحاصيل الزراعية، فيصنعون السكر ويستخرجون الزيت النباتي، كما أنّهم يعملون في إصلاح السفن وتكرير النفط، وفي بنما عدد كبير من السفن التجاريّة التي تنقل بضائعها من وإلى خارج الجمهوريّة.